نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، دشن محافظ محافظة بقيق محمد بن سعود المتحمي، مساء الخميس، فعاليات مهرجان "سفاري بقيق" في نسخته الثانية "تراث الصحراء"، والذي يستمر لمدة عشرة أيام، على طريق بقيق - صلاصل بجوار جسر صلاصل.

وأكد رئيس اللجنة محافظ بقيق، بأن رعاية سمو أمير المنطقة الشرقية للمهرجان في نسخته الثانية يؤكد على دعم سموه بكل ما يعود بالنفع والفائدة على أبناء المجتمع في كافة المجالات، مشيراً إلى أن هناك دراسة حاليه لتطوير المهرجان مكون من رجال المحافظة وبعض المهتمين بالتراث وحياه الصحراء من رجال أعمال وغيرهم وسيتم الإعلان عن الدراسة خلال الأيام القادمة بأذن الله.

وبين المتحمي بأن المهرجان يشتمل على 55 فعالية متنوعة تجسد تراث الصحراء وحياة البادية، من خلال عمل مسرحي على أرض المهرجان، وإضافة حي البادية، وسوق الصحراء، والطيران الشراعي عبر الصحراء، وبطولة التقاط الأوتاد، وواحة أصدقاء البيئة، وخيمة الراوي، وخيمة الآثار القديمة، وسيتم إطلاق عدد من المسابقات للمشاركين، مثل مسابقة التصوير الفوتوغرافي في الصحراء، ومسابقة أفضل منتج يدوي من أعمال السدو، ومسابقة الفن التشكيلي لحياة الصحراء، ومسابقة قصاص الأثر، ومسابقة أجمل خيمة صحراوية، ومسابقة أجمل فولكور للفرق المشاركة، واستعراض الخيل العربي الأصيلة وغيرها من الفعاليات المصاحبة والتي نراهن بكل ثقة على نجاحها بإذن الله.

من جهته، عبر مدير هيئة السياحة والتراث الوطني، أمين مجلس التنمية السياحية بالمنطقة، م. عبداللطيف بن محمد البنيان، عن سعادته بالانطلاقة القوية لمهرجان "سفاري بقيق" في نسخته الثانية التي تمثل حياة الصحراء لأهالي المنطقة الشرقية، مؤكداً بأن ذلك مؤشراً على نجاح المهرجان في نسخته الأولى لاسيما المشاركة الفاعلة من الجهات المشاركة التي سخرت الجهود الكبيرة لإقامة المهرجان بجودة عالية.

وأضاف م. البنيان بأن نجاح المهرجان سيكون له أثر كبير على إنعاش القطاع السياحي والترفيهي في بقيق، لافتاً إلى أن "سفاري بقيق" أصبح أحد المهرجانات الرئيسة، ليس في المحافظة بل في المملكة، وذلك بعد نجاحه الباهر في نسخته الأولى العام الماضي.