أوضح د.ماجد بن إبراهيم الفياض المشرف العام التنفيذي على المؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث أن افتتاح المبنى الجديد للطوارئ في الرياض بتكلفة 130 مليون ريال، وسعة تقارب 200 %، من شأنه أن يوفر الرعاية التي يستحقها المواطنون ومراجعو " التخصصي".

وقال في تصريح لـ "الرياض": إن المبنى الجديد بتجهيزاته وبسعته الكبيرة يوفر الخدمات التي تخفف عن المرضى، كما يدعم العاملين لتقديم أفضل رعاية، مشيراً إلى أن الكثير من مراجعي التخصصي لديهم أمراض مستعصية ونقص في المناعة، ولذلك يحتاجون لرعاية متخصصة حيث لم يكن المبنى القديم القائم منذ باستطاعته أن يراعي متطلباتها، وهو المبنى الذي أنشئ قبل 42 عاماً.

-د.ماجد الفياض