قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، إبعاد مسنة مقدسية بسبب رفعها علم فلسطين خلال وقفة بالأقصى عقب صلاة الجمعة، تنديدًا بإعلان الرئيس الأميركي بشأن القدس. وأفادت مصادر فلسطينية وشهود عيان في القدس، أن قوات الاحتلال اعتقلت الليلية قبل الماضية المُسنّة أميرة الحاج خليل (61 عامًا) عن المسجد الأقصى، فور خروجها من المسجد من جهة باب الناظر "المجلس"، وحوّلتها إلى مركز توقيف وتحقيق "الياهو" في باب السلسلة قبل أن تنقلها إلى مركز اعتقال، وقررت إبعادها لمدة 15 يومًا.