يُعد فن "الجرافيتي" الرسم على الجدران العامة، من الفنون المعاصرة، ويستخدم بأدوات خاصة، وبطرق فنية تعطي أشكالا مقصودة أو عبارات مستهدفة، وأتاح مهرجان الزهور والحدائق الثاني عشر الذي تنظمه الهيئة الملكية في حديقة المناسبات بينبع الصناعية، الفرصة لهواة ومحبي هذا النوع من الفنون لنثر إبداعاتهم داخل أروقة المهرجان، إذ حرصت اللجنة المنظمة على توجيه الدعوة لعدد منهم وبمشاركة مجموعة من الشباب المهتمين بفن ورسومات "الجرافيتي" لإبراز مواهبهم من أعمال فنية متنوعة، ذات أفكار مختلفة.

فيما منحتهم اللجنة المنظمة مواقع متميزة داخل مقر المهرجان لممارسة هذا النوع من الفن باستخدام البخاخات والألوان والأقلام الخاصة بهذا الفن، والتي أبهرت رسوماتهم زوار المهرجان من خلال ما قدموه من أعمال فنية مميزة، وهو ما يتيح فكرة تجميل المدن من خلال هذا الفن "الجرافيتي".