تحتفي جمعية الثقافة والفنون بالرياض الخميس المقبل، باليوم العالمي للتراث، وذلك ضمن أنشطتها لهذا العام، تماشيا مع احتفالات دول العالم بهذا اليوم. وأكد رئيس مجلس‏ إدارة جمعية الثقافة والفنون الدكتور عمر السيف، أن التراث جزء لا يتجزأ من هويتنا وثقافتنا، مقدما شكره لمعالي وزير الثقافة والإعلام رئيس مجلس هيئة الثقافة الدكتور عواد العواد على دعمه الكبير لبرامج الجمعية، ومثمنا ما تقوم به جميع فروع الجمعية من برامج في هذا الخصوص وفي غيره من الفعاليات. وسيتضمن الاحتفال باليوم العالمي للتراث، فقرات تراثية عدة، منها، الفلكلور الشعبي حيث سيتناول عدة أوجه تراثية وألوان شعبية منوعة يقدمها أعضاء لجنة الفنون الشعبية بالجمعية، كما ستشارك لجنة الفنون التشكيلية بمعرض لوحات تتحدث عن تراث المملكة، وستقدم لجنة الفنون المسرحية عدة شخصيات تراثية، ومسرح تفاعلي عن الكتاتيب وسوق تراثي يتضمن الأكلات التراثية والمهن اليدوية والحرفية مثل التزيين والبنائين والحدادين والعديد من المهن اليدوية، كما سيكون هناك عرض أزياء تراثية للأطفال لأزياء من مختلف المناطق السعودية. ووجهت جمعية الثقافة والفنون بالرياض الدعوة للجميع للحضور والمشاركة في هذه الفعالية والاستمتاع بالعروض المصاحبة.